|

Kurban Kesilirken Sahibinin İsminin Zikredilmesi

قال عند ذبح ضحيته: باسم الله اللهم تقبل من محمد وآل محمد. ، وفي المسند وسنن أبي داود بسند صحيح أنه قال: باسم الله والله أكبر. قال النووي في شرح حديث مسلم: فيه دليل لاستحباب قول المضحي حال الذبح مع التسمية والتكبير اللهم تقبل مني. فالمشروع أن تسمي وتكبر، وأن تقول: اللهم هذا عني وعن أهل بيتي، أو: اللهم تقبل مني ومن أهلي، أو تذكر اسمك فتقول: اللهم تقبل من فلان وآل فلان. والله أعلم

:أن يقال عند ذبح الأضحية

بسم الله الله أكبر
اللهم هذا منك ولك عن فلان وأهل بيته

“أو “اللهم تقبل من فلان وأهل بيته

الشيخ ابن عثيمين رحمه الله تعالى:

” هل يشترط أن يذكر عند ذبح الأضحية أنها عن فلان؟

فأجاب: “إن ذكر أنها عن فلان فهو أفضل، فإن النبي – صلى الله عليه وسلم – كان يقول: (اللهم هذا منك ولك، اللهم هذا عن محمد وآل محمد)، وإن لم يذكره كفت النية، ولكن الأفضل الذكر ” انتهى. “مجموع فتاوى ابن عثيمين” (25 /60

Kesim sırasında insanların Allah’a seslenip “Allah en büyüktür” dediklerini işitiyoruz ama şehadet etmiyorlar. Kurban keserken Şehadet getirmek gerekir mi ? binbaz.org

Similar Posts